المرأة

الأطعمة التي تساعد على ثبات الاجنة

ثبات الاجنة

تعتبر فترة الحمل هي من أصعب المراحل التي تمر بها المرأة المتزوجة، حيث أنها يتعين عليها خلال هذه الفترة الحذر الشديد في كل تحركاتها والاهتمام بنفسها، وبالنظام الغذائي الذي تتبعه من أجل الحفاظ على صحتها حتى لا تتأثر بعد الولادة، وأيضا صحة الجنين الذي يعتمد على غذائها، كما أن هذا أيضا يحميها من الإجهاض، وهناك بعض الأطعمة التي من شأنها أن تساعد على ثبات الاجنة وعدم التعرض للإجهاض، والتي لابد أن تكون كل إمرأة حامل على علم بها، وفي هذا المقال سوف نقدم لكي أهم هذه الأطعمة.

الأطعمة التي تساعد على ثبات الاجنة

هناك أطعمة تساعد على ثبات الأجنة، وينصح بتناولها من قبل كل امرأة حامل لضمان ثبات الجنين، وحمايتها من حدوث الإجهاض، وتتمثل هذه الأطعمة في التالي :

الفاكهة

يساعد تناول حبة واحدة من الفاكهة على ثبات الجنين وعدم حدوث الإجهاض وهذا لأنها من النباتات الغنية بالألياف الغذائية، ومنها  الموز والمانجو والتفاح، كما لها دور كبير في اتزان معدل السكر في الدم وتنظيم ضغط الدم.

الخضروات

تساعد الخضروات على ثبات الأجنة، حيث أن كمية من سلطة خضروات كل يوم مثل الجرجير والخيار لاحتوائه على فيتامين الذي يساعد على تغذية الجنين.

حليب الجوز أو اللوز

يعتبر حليب الجوز أو اللوز من الأغذية التي تساعد على ثبات الحمل، خاصة عند استبدالها بمشتقات الألبان الدسمة بحليب الجوز أو اللوز، فهي غنية بهرمون البرولاكتين الذي يضعف الحمل بسبب قلة نسبة هرمون الأستروجين.

الأسماك

ينصح بتناول أنواع الأسماك التي تحتوي على الأوميجا 3 بنسبة عالية والزنك مثل سمك السلمون وسمك المحار.

تجنب أنواع الأسماك المحتوية على عنصر الزئبق بنسب عالية مثل سمك البلطي.

شرب المياه

ينصح بتناول مقدار من المياه والسوائل فهي تعمل على تثبيت الحمل.

الأحماض

احرصي في فترة الحمل على تناول الفوليك أسيد، أوحمض الفوليك، والذي  يساعد على تقوية النخاع الشوكي للجنين ، مما يعمل على  تثبيته داخل الرحم ، و يمنع إصابته بالتشوهات والعيوب الخلقية أو التشوهات، ولكن ينصح باستشارة الطبيب المختص قبل تناول مثل هذه الأحماض، كما يوجد في البرتقال والسبانخ والأرز البني موجود في البرتقال وخبز.

أطعمة لا ينصح بتناولها أثناء الحمل

هناك بعض الأطعمة التي تسبب ضرر على الجنين ويجب على المرأة الحذر منها أثناء فترة الحمل، وتتمثل هذه الأطعمة في التالي :

 الكافيين

ينصح بعدم تناول الكافيين حيث أن زيادة نسبته تضر بالحمل وتؤثر على تثبيت الأجنة، مما يؤدي إلى الإجهاض وإصابة  المرأة الحامل بالأرق ، لذا يفضل الامتناع عنها خلال أول ثلاث شهور من الحمل.

ابتعدي عن تناول الأطعمة الغير مطهوة

 وخاصة المأكولات البحرية واللانشون، لأنها تسبب الإجهاض وداء المقوسات و بكتيريا الليستيريا.

الأعشاب المغلية

ينصح بالابتعاد عن تناول الأعشاب المغلية مثل القرفة والميرمية و الزنجبيل المغلي، لأنهم يساعدون على زيادة انقباضات الرحم مما يؤثر على تثبيت الأجنة في الرحم، كما يجب التقليل من تناول المأكولات الحارة والبقدونس.

العوامل التي تؤثر على تثبيت الأجنة

هناك مجموعة من العوامل التي تؤدي إلى الإجهاض وتؤثر على تثبيت الأجنة، والتي لابد على كل إمرأة حامل أن تتجنب مثل هذه العوامل من أجل الحفاظ على الحمل وثبات الجنين، وتأتي هذه العوامل كالتالي :

  • ارتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل.
  • حدوث خلل في معدلات هرمون الغدة الدرقية.
  • معاناة المرأة الحامل من الإجهاد، وضعف صحتها
  • اختلال الجينات الوراثية.
  • ضعف في عنق الرحم.
  • إصابة بطانة الرحم بأورام ليفية.
  • معاناة الجنين من التشوهات خلقية.
  • ترك المشيمة لمكانها في سقف الرحم ونزولها أسفل الرحم.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.