الطفل

أعراض التبويض المؤدية للحمل

أعراض التبويض المؤدية للحمل

أعراض التبويض المؤدية للحمل يعتبر التبويض المرحلة الأولى و الرئيسية في حدوث الحمل حيث تطلق المبايض البويضة التي يتم تلقيحها من قبل النطفة الذكرية لتنغرس في جدار الرحم و تتحول إلى جنين.

وكيف يحدث التبويض و ماهي اعراض التبويض المؤدية للحمل وماهي علامات التبويض الأكيدة ولماذا تظهر أعراض التبويض الضعيف وهل هناك تدل على أن التبويض ممتاز ؟ لنتعرف في مقال اليوم من موقعنا الخاص  إلى أعراض التبويض و كيف يمكن معرفة حالة الحمل و جنس الجنين عن طريقها، كما يمكن استخدام حاسبة الحمل و الولادة وجنس الجنين.

كيف تحدث الإباضة؟

قبل التعرف إلى أعراض التبويض المؤدية للحمل لنتعرف على كيفية حدوث الإباضة التي تلعب دور محوري في عملية حدوث الحمل:

  • تحدث الإباضة عند معظم النساء في منتصف الدورة الشهرية أي في اليوم 14 من الدورة التي تستمر 28 يوم في الحالات الطبيعية.
  • كما يمكن أن تختلف بحسب طبيعة كل أمرأة أو نتيجة لبعض الأمراض التي تؤثر على إفراز الهرمونات الأنثوية.
  • تبدأ فترة الإباضة عن طريق إطلاق الهرمون المنبه للجريب FSH.
  • في غالب الأوقات يتم إطلاف الهرمون المنبه للجريب بعد بدأ الدورة الشهرية ب 6 أيام إلى 14 يوم.
  • يساعد هرمون FSH على نمو البويضة وتجهيزها لتصبح بويضة ناضجة وجاهزة للتلقيح.

اعراض التبويض المؤدية للحمل

اعراض التبويض والاخصاب التي تدل على حدوث الحمل الأكيد متنوعة ولكن نذكر لكم أهم الأعراض الشائعة التي يمكنك ملاحظتها بسهولة:

  • الشعور بألم أسفل البطن أو الظهر والتي تعتبر من اعراض الحمل المبكرة.
  • صعوبة الحركة وبخاصة أثناء الجلوس و القيام.
  • عدم الرغبة في تناول منتجات الألبان المختلفة.
  • كما تصاب المرأة بإنقطاع الشهية وعدم الرغبة بتناول الطعام.
  • الإحساس بحرقة وألم أثناء التبول.
  • تحول لون البول إلى الأصفر وظهور رائحة قوية له.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم و ازدياد التعرق وبخاصة في الليل.
  • الإصابة بغثيان الصباح ( الفرق بين غثيان الحمل الغثيان العادي ).
  • التعب المستمر دون القيام بمجهود كبير والشعور بالنعاس كل الوقت.
  • كما تعاني بعض النساء أحيانا من الأرق والصعوبة في النوم.
  • الحالة النفسية المزاجية السيئة حيث تعاني بعض النساء من الإكتئاب و الحزن.
  • الإصابة بوخزات في الصدر.
  • زيادة الإفرازات المهبلية و التي تكون غالبا باللون الرمادي الداكن أو الاحمر.
  • ضعف الرغبة الجنسية أثناء الجماع.
  • كما يمكن أن تلحظ المرأة وجود خيوط بيضاء رفيعة مع التبول.
  • الإصابة بالصداع المستمر الناجم عن التغيرات الهرمونية و زيادة كمية الدم في الجسم.
  • كما تعاني المرأة من انتفاخات وغازات مستمر ومشاكل في الجهاز الهضمي من أكثرها انتشارا الإمساك.

أعراض التبويض القوية

تختلف علامات التبويض الأكيدة من أمرأة لأخرى ولكن تكون اعراض التبويض القوي كالأتي:

  • زيادة في الإفرازات المهبلية التي تكون بشكل لزج ورطب.
  • وجع في منطقة البطن و الظهر.
  • تزداد الحواس لدى المرأة في فترة التبويض القوي.
  • كما تعاني المرأة من برودة حرارة الجسم.
  • تغيرات في اللعاب.
  • حدوث بعض الآلام في المبيض.
  • نزول القليل من الدم مع سائل وردي لبعض الوقت.

اعراض التبويض الضعيف:

بعد التعرف على اعراض التبويض المؤدية للحمل نتعرف علي ما هي أعراض ضعف التبويض و التي يجب على المرأة معرفتها وعلاجها عن طريق زيارة الطبيب و التي قد تسبب تأخر الحمل وهي:

  • الإضطرابات وعدم الإنتظام في موعد الدورة الشهرية أو انقطاع الطمث بشكل كامل.
  • كما يحدث عن ضعف التبويض نمو الشعر في أماكن مختلفة لدى المرأة منها الظهر و الصدر و الوجه و الأرداف.
  • كذلك يؤدي ضعف التبويض إلى مشاكل في فروة الرأس وتساقط الشعر.
  • كما ينجم عن ضعف التبويض زيادة الوزن بشكل كبير.
  • بالإضافة إلى ظهور حب الشباب  وتراكم الدهون على الطبقة الخارجية من البشرة.
  • صعوبة حدوث الحمل على الرغم من المحاولات المتكررة لذلك.
  • الزيادة في التعرق مع احمرار في الوجه.
  • كما تعاني المرأة من ضيق في التنفس عند حدوث الضعف في التبويض.
  • ضعف الرغبة الجنسية و انخفاض الخصوبة لدى المرأة.

أسباب ضعف التبويض

لقد تعرفنا إلى أعراض التبويض القوي و اعراض التبويض المؤدية للحمل ولكن ماهي الأسباب التي تؤدي إلى ضعف التبويض و تؤدي إلى إضعاف فرصة حدوث الحمل:

  • من أكثر أسباب ضعف التبويض انتشارا الإصابة بمرض متلازمة تكيس المبايض ( تجارب تكيس المبايض والحمل ).
  • الخلل في الإفرازات الهرمونية للغدة النخامية.
  • وجود بعض الأورام في المبيض.
  • الزيادة في إفراز هرمون الحليب.
  • زيادة الوزن المفرطة (امراض السمنة).
  • الإصابة بفشل المبايض المبكر.

الوقاية من ضعف التبويض

الوقاية خير من قنطار علاج لهذا يجب عليك اتباع عدة نصائح هامة من أجل الوقاية من ضعف التبويض ومن أهم الأمور التي تساعدك في ذلك:

  • الراحة النفسية وعدم التعرض للإضطرابات العصبية والنفسية.
  • كما يجب التقليل من السكر والملح و المشروبات الغازية والمعلبات و الشاي والقهوة والوجبات السريعة والأطعمة المقلية.
  • تناول الزيوت المغذية (زيت الزيتون – زيت دوار الشمس – زيت السمسم).
  • مشروبات طبيعية تساعد على الوقاية من ضعف التبويض وهي  (اليانسون – الشمر – البردقوش – الميرمية – القرفة ).
  • كما يجب تجنب الجماع قبل فترة التخصيب ب3 أيام حيث يبدأ التبيض غالبا في اليوم 12 من بدء الدورة الشهرية.

كذلك يجب التقليل من تناول اللحوم و الأسماك و الحليب ومشتقاته و الشوكولاته و البرتقال و المانجو والأناناس والفلفل الأخضر و الباذنجان و البطاطس.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.